تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » الأرشيف » عشرة مفاتيح أساسية لعلاقات أسرية ناجحة

عشرة مفاتيح أساسية لعلاقات أسرية ناجحة

family, people, child

الكاتب

 القس ثروت ثابت

راعى الكنيسة الإنجيلية بالعباسية

سنودس النيل الإنجيلي 

الكنيسة الإنجيلية المشيخية بمصر 

 

تعتبر المفاتيح من الأمور الأساسية في حياتنا، بدونها لا نستطيع أن ندخل إلى بيوتنا، ومكاتبنا، وسياراتنا، واعتقد كلنا إختبرنا الحيرة والقلق والحزن عندما  فقدنا مفاتيحنا، ولم يكن يهدأ لنا بال حتى نجدها.

  وبالمثل في العلاقات الإنسانية عمومًا، والأسرية خصوصًا نحتاج أن يكون لدينا مفتاح أو مفاتيح للدخول لشخصيات من معنا، فلكل منا مفتاح خاص به، وطوبى لمن  اكتشف مفتاح  شخصية شريك حياته، أو أولاده أو  الجيران والزملاء في العمل او الشارع او العمارة التي يسكن فيها.

 إليك بعض المفاتيح الهامة التي تساهم في فتح شخصية من أمامك فتتمتع به ويتمتع بك وتكونان معًا في شركة عميقة جميلة مستمرة تنمو مع الايام وتثمر.

1- مفتاح الحب الصادق، الحب الحقيقي من القلب، يفتح القلب، والحب ببساطة هو القبول والاحتواء اشعر الآخر بأنه محبوب ومقبول ومرحب به مهما كان وضعه، ومهما كانت ظروفه فتربحه.

2- مفتاح الإحترام، كل إنسان مهما  كان عمره، جنسه، عرقه، لونه، وضعه الإجتماعي في حاجة شدية لمن يحترمه ويقدره، فهو إنسان كرمه الله، إذا احترمته وقدرته ملكته. التقدير قد يكون معنوي بكلمة طيبة،  وقد يكون مادي بهدية بسيطة  ما احوجنا لان يكون هذا المفتاح لدينا في سلسلة مفاتيحنا.

 3ـ-التشجيع،  مفتاح الدعم والمساندة والتشجيع خاصة في وقت الأزمات، والضعف والسقوط والفشل مفتاح ذهبي في علاقة تدوم وتستمر، كن مُسرفاً في التشجيع، والمساندة ابحث عن نقاط القوة في من أمامك وامتدحها، كلمات التشجيع الصادقة تفتح الأذان والقلوب، ثق إن كل القلوبعطشى للتشجيع الصادق وطوبى لمن يرويها. قال أحدهم توجد كثير من الحسنات في اسوأ شخص فينا فاجتهد لتكتشفها.

4– الابتسام، الإبتسامة لاتكلف شيئًا، ولكنها تشتري كل شىء، لا تجعل الظروف تفقدك ابتسامتك ابدًا، كن باسمًا لا عابسًا، الابتسامة تفتح الطريق للتعامل الجيد مع الآخر، الابتسامة تجعلك شخص جذاب لا منفر، فكن  باسمًا لا عابسًا.

5- الأمانة والصدق، كن صادقًا مع الآخرين في المشاعر، والكلمات، والحوارات..  كن امينًا على اسرارهم، لا تبوح بها مهما كان اغراء اعلان تلك الأسرار حتى لأقرب المقربين، كن امينًا لا خائنًا لعهود الصداقة أو الزواج  التي قطتعها، فكم من اشخاص اغلقوا قلوبهم وعقولهم بسبب  كثرة ما تعرضوا له من خيانات حتى من اقرب الناس اليهم. فكن أمينًا دومًا في عهودك تنفتح لك كل القلوب.

6- الثقة المتبادلة. العلاقات الإنسانية عمومًا  تنموا وتترعرع في جو من الثقة بين الأطراف وتذبل في جو الخيانة والاهمال، والثقة تبنى مع الأيام فلا تستعجل فتح القلوب بهذا المفتاح لأنه يحتاج وقت.

7- الإصغاء الجيد، لفهم ليس فقط الكلمات بل ما ورائها من مشاعر وأحاسيس، وهذا المفتاح صعب لاننا نميل أن نتكلم أكثر مما نسمع أو نصغي.

8- الحرية، ابعد عن مفتاح التسيد والتسلط  وفرض الرأي والسيطرة بالقوةـ، واجبار غيري على فعل أمور هو لا يحبها، ولا تتناسب مع مواهبه وقدراته ومبادئه  وقيمه لا نه يغلق القلوب تمامًا، اما مفتاح الحرية فيفتحها على مصراعيها.

9- قضاء وقت خاص  قيّم مع بعضنا البعض، ومع كل فرد في الأسرة على حده. قد يكون مفتاح اعطاء وقت فعال في بناء وتدعيم العلاقات داخل الأسرة اكثر من اعطاء المال فالوقت = الحياة، أن تُعطيني جزء من وقتك أنت تعطيني جزء من عمرك أغلى ما تملك.

10- التماس الأعذار في حالة الخطأ، كلنا بشر عرضة للخطأ لذا نحتاج من يغفر لنا ويلتمس لنا العذر ويكمل الرحلة معنا رغم خطأنا وهذا أيضًا مفتاح اساسي وضروري  وفعّال في سلسلة مفاتيح علاقاتك.

أرجو أن نجتهد جميعا لتكون هذه المفاتيح ليس في أيادينا بل في عقولنا ونحن نتعامل مع أهل بيتنا بل ومع كل البشر من حولنا فنستطيع ان نفتح قلوبهم ومن ثم تتوطد العلاقات وتدوم وتستمر وتأتي ثمارها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.