تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » الأرشيف » الدكتور القس عبد المسيح اسطفانوس

الدكتور القس عبد المسيح اسطفانوس

كلية اللاهوت الإنجيلية بالقاهرة

أسرة كليَّة اللاهوت الإنجيليَّة في القاهرة، عميدًا ومجلسًا وأساتذة وطلابًا وموظفين، تودِّع على رجاء القيامة الدكتور القس عبد المسيح استفانوس، مدير دار الكتاب المقدس الأسبق، وأستاذ مادة اللاهوت النظامي لسنوات عديدة في كليَّة اللاهوت.
خدم الرب والكنيسة بأمانة واتِّضاع، فكان على خُطى سيّده “يعمل ويعلِّم”. فكم من أجيال تعلَّمت وتتلمذت على يديه، بحياته التَّقويَّة قبل عِلمه اللاهوتي الغزير.
تتقدّم أسرة الكُليَّة من أسرته الكريمة، ومن سنودس النيل الإنجيلي، بخالص العزاء. المسيح قام، حقًا قام.

د. ق. عبد المسيح أسطفانوس في سطور

بقلم القس مدحت موريس

أولاً: دراساته

حصل على دبلوم كلية اللاهوت الإنجيلية 1950.
حصل على بكالوريوس الجامعة الأمريكية بالقاهرة 1952.
حصل على ماچستير الدراسات اللاهوتية من كلية لاهوت سان فرانسيسكو 1954.
حصل على الدكتوراة PhD في الدراسات اللاهوتية والفلسفية من كلية لاهوت برنستون 1963.

ثانيًا: خدماته

خدم كمساعد راعٍ بكنيسة حلوان الإنجيلية 1650- 1952.
خدم كراعٍ لكنيسة هور الإنجيلية 1952- 1958.
قام بالعمل الرعائي والاجتماعي بمستشفى الأمريكان بطنطا 1958.
عمل مديرًا عامًا لدار الكتاب المقدس 1963- 1989.
عمل مستشارًا لدار الكتاب المقدس للترجمات بالشرق العربي 1989- 1994.
رأس سنودس النيل الإنجيلي مرتين، وعمل سكرتيرًا للسنودس، ورأس مجالس سنودسية مختلفة.
قام بالتدريس في كلية اللاهوت الإنجيلية منذ سنة 1965.
حضر وشارك في كثير من المؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية.

ثالثًا: كتاباته

ترجماته
هيرمان بافينك. بين العقل والإيمان. الجزء الأول. ترجمة عبد المسيح أسطفانوس. القاهرة: مطبوعات الشرق الأوسط، 1990.
وليم باركلي. تفسير العهد الجديد. غلاطية وأفسس. ترجمة عبد المسيح أسطفانوس. القاهرة: دار الثقافة، 1991.
مؤلفاته
أديرة الصعيد وكنوز في جرار. القاهرة: المؤلف، 2008.
الإرشاد الإلهي. القاهرة: اللجنة العامة للاحتفال ب500 عام على الإصلاح، 2017.
الإنجيليون أسماء ومفاهيم. القاهرة: مركز دراسات مسيحية الشرق الأوسط- كلية اللاهوت الإنجيلية، 2014.
الغنوسية. القاهرة: دار الفكر الإنجيلي، 2006.
المسيحية والزوجة الواحدة. القاهرة: دار الثقافة، 2000.
المسيحية والمسيحيون واللغة العربية. القاهرة: المؤلف، د. ت.
تاريخ الفكر المسيحي: الكنيسة في القرون الأولى. القاهرة: دار الثقافة، 2016.
تقديم الكتاب المقدس. القاهرة: دار الكتاب المقدس، 2008.
قوانين الإيمان وإقراراته. القاهرة: دار الثقافة، 2017.
مقدمات علم اللاهوت. القاهرة: دار الثقافة، 2019.
نحو علم لاهوت إنجيلي مصري معاصر. القاهرة: دار الفكر الإنجيلي، د. ت.
عداداته
أعد الطبعة الدراسية للأناجيل الأربعة وأعمال الرسل، وتمت طباعتها ما بين عاميّ 1986- 1990.
أعد مع أحد زملاءه تحديثًا للترجمة العربية للعهد الجديد، وبعضها تمت طباعته.
أعد إقرار الإيمان الإنجيلي: إقرار إيمان مصري معاصر 2006.
مراجعة وتحقيق كتاب مخطوطات نجع حمادي للكاتب عزت زكي.
له مقالات وأبحاث كثيرة نُشرت في مجلات كالهدى وغيرها، بالداخل والخارج.

 

المركز الثقافى القبطى الارثوذكسى Coptic Orthodox Cultural Center

ولد الدكتور القس “عبد المسيح اسطفانوس” في ٢٨ اغسطس ١٩٢٩م
حصل على دبلوم “كلية اللاهوت الإنجيلية” في عام ١٩٥٠م، ثم بعد عامين على بكالوريوس “الجامعة الأمريكية بالقاهرة”. وفي عام ١٩٥٤م، حصل على ماجستير الدراسات اللاهوتية من “كلية اللاهوت بفرانسيسكو”، ثم درجة الدكتوراه في الدراسات اللاهوتية والفلسفية من “كلية اللاهوت ببرنستون” عام ١٩٦٣م، واإلى جانب خدمات الدكتور القس “عبد المسيح اسطفانوس” تقلد رئاسة “سنودس النيل الإنجيلي” مرتين وقام بالتدريس في “كلية اللاهوت الإنجيلية” قرابة أربعة وأربعين عامًا منذ عام ١٩٦٣م، ورأس لجنة الدراسات اللاهوتية بها. ومنذ عام ١٩٦٣م إلى ١٩٨٩م عمل مديرًا عامًا لـ “دار الكتاب المقدس” كأول مدير وطني في القارة الأفريقية، وقد أنشئ في تلك الفترة أول مجلس إدارة لـ “دار الكتاب المقدس” من كل الطوائف، كما عمل مستشارًا لـ “دار الكتاب المقدس” للترجمات بالشرق الأوسط. شارك الدكتور القس “عبد المسيح اسطفانوس” في عدد من لقاءات “مجلس كنائس الشرق الأوسط” ، ودورات “مجلس الكنائس العالمي” و “مجلس كنائس أفريقيا”، إضافة إلى حضوره ومشاركته في كثير من المؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية. وقد قدم من الكتب والمؤلفات والترجمات والمقالات والأبحاث.
وقد كتب كتابًا رائعًا عن “البهنسا، لمحة من تاريخ المسيحية بمصر في القرون الأولى، آثار البهنسا ومخطوطات كنائسها وأديرتها مع دراسة لمخطوطات تشستر بيتي”، نشره له المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي.
بجانب مؤلفاتٍ ومقالاتٍ كتابيةٍ ولاهوتيةٍ عظيمةٍ، وترجمة الكتاب المقدس ١٩٨٩م.
الأنبا إرميا | الأسقف العام رئيــس المركــز الثقـافي القبطي الأرثوذكسي، وأسرتا المركـز الثقـــافـي القبطي الأرثوذكسي وقناة مي سات، يتقدمون بخالص العزاء في نياحة الدكتور القس عبد المسيح اسطفانوس، طالبين من الله تعزيات السماء لأسرته وأولاده ومحبيه.

دار الكتاب المقدس – The Bible Society of Egypt

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.